Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
  • آخر الأخبار
مسرح - الفنون الدرامية: إعلان لكل مصممي المسرح - الأحد, 16 كانون1/ديسمبر 2018 11:41
متابعات - تغطيات صحفية: الخالفة تتوج في المهرجان الوطني للمسرح - السبت, 15 كانون1/ديسمبر 2018 14:28
مختارات - كتابات - مواضيع: "مسرح العراء" و"الابتذال".. - السبت, 15 كانون1/ديسمبر 2018 14:01
أخبار - منوعات - إصدارات : وفاة الفنان حسن كامي - الجمعة, 14 كانون1/ديسمبر 2018 11:29
متابعات - تغطيات صحفية: جائزة الحسن الثاني للمخطوطات - الجمعة, 14 كانون1/ديسمبر 2018 11:17
مسرح - الفنون الدرامية: مسرح فلامونداغ: كلام الجوف - الجمعة, 14 كانون1/ديسمبر 2018 10:32
مواعيد فنية - ثقافية: بيت الشعر: إلزا المراكشية - الجمعة, 14 كانون1/ديسمبر 2018 10:16
مواعيد فنية - ثقافية: La troupe Ineznazen des Ouacifs - الثلاثاء, 04 كانون1/ديسمبر 2018 19:32
متابعات - تغطيات صحفية: SMPAD: المؤتمر الوطني السابع - الثلاثاء, 04 كانون1/ديسمبر 2018 18:45
مسرح - الفنون الدرامية: مسرح تافوكت بالمهرجان الوطني 20 للمسرح - الأحد, 02 كانون1/ديسمبر 2018 10:10
Blue Grey Red
متابعات - تغطيات صحفية

Mahi Binebine: Le Fou du Roi

Mahi Binebine’s “Le Fou du Roi” Makes Prix Renaudot Finals, Leila Slimani’s “Sexe et Mensonges” Voted Out

By  Amira El Masaiti

Novelist Mahi Binebine’s “Le Fou du Roi” has made it to the finals of the Prix Renaudot, France’s esteemed literary award.

Binebine is now the only Moroccan writer competing for the prize, after Leila Slimani’s essay “Sexe et Mensonges” was eliminated in the second round.

The second round of the Renaudot Prize ended with nine novels and four essays competing for the final list, announced the jury of the prize, Jean Giono on October 3 .

The remaining novels are “Nos richesses” by Kaouther Adimi, “Le Fou du roi” by Mahi Binebine, “La Disparition” by Josef Mengele d’Olivier Guez, “La Serpe” by Philippe Jaenada, “Fief” by David Lopez, “Le Songe du photographe” by Patricia Reznikov, “Mécaniques du chaos” by Daniel Rondeau, “Nos années rouges” by Anne Sophie Stefanini and “Les Vacances” by Julie Wolkenstein.

The selected essays for the final round are “l’Ardeur” by Justine Augier, “Dieu, Allah, moi et les autres” by Salim Bachi, “Mes pas vont ailleurs” by Jean-Luc Coatalem, abd “La Nostalgie de l’honneur” by Jean René Van der Plaetsen.

Binebine’s “Fou du Roi” is inspired by his father’s life as a talented storyteller who entertained the late Moroccan King Hassan II until his death in 1999.

The novel recounts how Binebine’s father was loyal to the king and had rejected his son, Aziz, a soldier who participated in the 1971 coup attempt and was imprisoned in Morocco’s most brutal prison, Tazmamart.

The third and final selection will be unveiled on October 31. The ceremony will take place on November 6, in parallel with the Prix Goncourt.

 

بلاغ مشترك بين وزارة الثقافة والاتصال والنقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

السبت, 07 تشرين1/أكتوير 2017 10:39

بلاغ مشترك

بين وزارة الثقافة والاتصال و النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية




استقبل السيد وزير الثقافة والاتصال الأستاذ محمد الأعرج، يوم الثلاثاء 3 أكتوبر 2017، وفدا عن المكتب الوطني للنقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية يتقدمه السيد النقيب رئيس النقابة الدكتور مسعود بوحسين، ويتكون من السادة: محمد التسولي، ميلود الحبشي، نور الدين زيوال، عبد الكبير الركاكنة، أمين ناسور والحسين الشعبي..

في بداية اللقاء قدم وفد النقابة للسيد الوزير وثيقة "الخطة الوطنية للنهوض بقطاع المسرح" التي تعد من أهم أدبيات النقابة التي تشكل بالنسبة لها مرجعية وخارطة طريق لتطوير قطاع المسرح ببلادنا على الأمد القريب والمتوسط والبعيد. كما سلم وفد النقابة للسيد الوزير مذكرة تشمل مجموعة من المطالب والاقتراحات عرض السيد النقيب محتوياتها بتفصيل، وتتوزع محاورها على القطاعات التالية:

1- قطاع المسرح

2- قطاع السينما والسمعي البصري

3- قطاع حقوق المؤلف والحقوق المجاورة

4- قانون الفنان والمهن الفنية

5- الشراكات والمشاريع

بعد ذلك ناقش المجتمعون كل محور على حدة في إطار من التفاعل وتبادل الإنصات، بجدية وبصراحة ووضوح، حيث استقبل السيد الوزير اقتراحات النقابة بصدر رحب وأبدى استعداده الكامل للتجاوب مع مذكرة النقابة في نطاق مقاربة تشاركية ناجعة وفعالة.

كما عبر السيد الوزير لوفد النقابة عن اعتزازه بالمكتسبات التي تحققت في قطاع الثقافة والفنون على عدة مستويات، مؤكدا على ضرورة صيانة المكاسب والعمل على تطويرها و تجويدها لما يخدم مصالح المهن الدرامية و مهنييها.. وفي هذا الإطار جدد السيد الوزير الإعراب عن حرصه على مواصلة الدورة الثانية للدعم مطمئنا الفرق المسرحية والمسرحيين من جديد على أن الوزارة بصدد حل جميع المشاكل العالقة المرتبطة بصرف دفعات الدعم لمستحقيها.. كما عبر السيد الوزير عن رغبته الشديدة في تطوير المجال المسرحي ماديا وتنظيميا، وأكد مجددا على أن المهرجان الوطني للمسرح سيلتئم في دورته التاسعة عشرة في موعده بإقليم تطوان.

هذا وعرض السيد الوزير على وفد النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية الخطوط العريضة لاستراتيجية وزارة الثقافة والاتصال وعلى رأسها مبدأ عرضانية العمل الثقافي في نطاق التقائية السياسات العمومية والتعاطي بشكل مندمج مع الدعم العمومي للثقافة والفنون من قبل مختلف القطاعات الحكومية ذات الصلة بشكل مباشر أو غير مباشر. والسعي بالمقابل نحو البحث عن سبل تعبئة موارد مالية إضافية للاستجابة للحاجيات المتنامية إن على المستوى الوطني أو على المستوى الجهوي والمحلي.. وألح السيد الوزير على ضرورة العمل من أجل سد الخصاص المسجل على مستوى البنيات التحتية.

من جهتهم عبر أعضاء الوفد النقابي عن رغبتهم في تطوير علاقة الشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال معربين عن شكرهم للسيد الوزير الذي تجاوب مع مذكرة النقابة في محاورها الشاملة لكل المهن والاختصاصات التي تدخل في نطاق اهتماماتها، ملتمسين إحداث لجنة مشتركة كآلية دائمة ومتواصلة للحوار والتعاون والعمل التشاركي، تشتغل بانتظام وفق برنامج محدد وأجندة واضحة المعالم، سواء تعلق الأمر باقتراحات النقابة أو بتصورات الوزارة المرتبطة بالقطاع.

في نهاية الاجتماع اتفق الطرفان على أهمية الخلاصات والاقتراحات التي وردت في مذكرة النقابة، واتفقا على إحداث لجنة مشتركة لبلورة الاقتراحات والمشاريع وصياغة مشروع برنامج مشترك بأجندة واضحة و بهدفية دقيقة.. و ستشرع هذه اللجنة المشتركة في الاشتغال، في مرحلة أولى، على القضايا الكبرى ذات الصبغة الاستعجالية وتحددت كما يلي:

  • النظر في سبل تطوير الدعم المسرحي، توطينا وإنتاجا وترويجا، بما يعزز المكتسبات ويمنح إمكانيات التجويد والتحسين.

  • الشروع في تنزيل النصوص التنظيمية لقانون الفنان والمهن الفنية، وما يرتبط بذلك من تنظيم العلاقات الشغلية والحماية الاجتماعية للفنانين ولا سيما المتفرغين منهم.

  • التفكير في إمكانية إحداث "المركز المغربي للفنون الدرامية الحية" على شاكلة المركز السينمائي المغربي.

  • إعداد مشروع قانون لإحداث وتدبير مؤسسات وفضاءات العروض الحية.

  • إعداد تصور منظومة خاصة بالإنتاج الفني (ومنه المسرح والفنون الدرامية) بشكل عرضاني على الصعيد الوطني والجهوي.

  • صياغة تصور يهم مجالات التكوين والتكوين المستمر سواء لفائدة المهنيين أو لفائدة الراغبين من الشباب وتيسير الولوجية لمنظومة التكوين عبر التراب الوطني.

  • تفعيل الشق المتعلق بالحقوق المجاورة في مجال حقوق التأليف والملكية الفكرية، وهي الحقوق التي تعنى أساسا بفناني الأداء.

  • مراجعة دفاتر تحملات متعهدي السمعي البصري العموميين ومجالات تطبيقها بما يضمن التوازن بين التنافسية وتكافؤ الفرص، ولا سيما بالنسبة للممثلين وكتاب السيناريو والتقنيين.

وفي الختام أشاد الطرفان بهذا اللقاء الأولي الذي أسفر عن خلاصات هامة مشددين على ضرورة الاستمرار في العمل التشاركي وتفعيل اللجنة المشتركة بدينامية وجدية ونجاعة لما فيه مصلحة الفن والفنانين.


وزير الثقافة والاتصال: محمد الأعرج

رئيس النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية: مسعود بوحسين


 
 

اتحاد كتاب المغرب يتبرأ...

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

الجمعة, 06 تشرين1/أكتوير 2017 10:34

اتحاد كتاب المغرب يتبرأ من بيان اتحاد الأدباء والكتاب العرب

 

أعرب "اتحاد كتاب المغرب"، أمس الخميس 05 أكتوبر 2017، عن رفضه الزج باسمه في بيان أصدره "اتحاد الأدباء والكتاب العرب" يدعو المثقفين إلى "مقاطعة قطر ثقافيا".

جاء ذلك في بيان حقيقة (توضيح) أصدره "اتحاد كتاب المغرب" حول المؤتمر العام الاستثنائي لـ"الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب"، الذي انعقد بمدينة "العين" بدولة الإمارات، وصدر على إثره بيان ختامي تضمن عددا من المواقف.

وقال الاتحاد المغربي إنه بعد اطلاعه على البيان الختامي للمؤتمر، "فوجئ بحشره عنوة ضمن الهيئات الموقعة على البيان، مع العلم أنه لم يشارك في أشغاله".

وأضاف: "البيان (الصادر عن المؤتمر) تضمن مواقف خطيرة من قبيل إدانة النظام الحاكم في دولة قطر بتمويله الإرهاب ودعمه له في أكثر من مكان في الوطن العربي، ودعوة الكتاب والأدباء والمثقفين والمؤسسات والهيئات العربية الثقافية إلى تعليق التعامل معه حتى تحقيق كامل المطالب التي قدمتها دول المقاطعة".

وأشار الاتحاد إلى أن "الإدانة المذكورة بشأن دولة قطر وتعليق التعامل معها، لا يعنيان سوى المقاطعة الثقافية والمعنوية للشعب القطري ولأدبائه وكتابه".

وحذر أن هذا "من شأنه أن يذكي الحزازات ويؤجج الصراعات بين الإخوة بدل المساهمة في تهدئتها والدعوة إلى تفاديها".

ورأى "اتحاد كتاب المغرب" أن هذه الدعوة يحاول عبرها المؤتمر المذكور أن يضفي بهذا تواطؤا، "خدمة لأهداف لا تمت بصلة لمبادئ الاتحاد العام، وصفة الموقف العربي الموحد".

واعتبر أنه "تم التلاعب" بقوانين "الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب"؛ حيث تم تحويل اجتماع المكتب الدائم إلى "مؤتمر استثنائي"؛ حتى يتم عبره "تمرير مواقف مثل هذه باسم كل الاتحادات المنضوية تحته".

وتابع: "هذا يفضح بشكل جلي مرامي تحويل اجتماع المكتب الدائم إلى مؤتمر عام استثنائي ضد النظام الأساسي، الذي يدعو في أهدافه إلى تمتين الصلات وتمتين روح الصداقة والتعاون بين الأدباء العرب".

وانعقد مؤتمر اتحاد الأدباء، والكتاب العرب بمدينة العين بين 16 و20 أيلول / سبتمبر 2017؛ وقاطعه "اتحاد كتاب المغرب"، وبرر ذلك بالقول إن "اجتماعات المكتب الدائم تحولت إلى جلسات سرية لمحاكمة الاتحادات والكتاب، بدل الدفاع عن حقوقهم وأوضاعهم الاعتبارية".


 
 

سارة دنيوس.. سيدة نوبل للآداب

سارة دنيوس.. سيدة نوبل للآداب



مع اقتراب الإعلان عن الفائز بجائزة نوبل للآداب لهذه السنة خلال الساعات المقبلة، راج في الصحافة الأوروبية اسم سارة دنيوس باعتبارها "ميركل الجائزة" والمرأة المجددة داخل الأكاديمية، خصوصاً بعدما اعتبرها عدد من المتابعين، اليد المحركة لنيل بوب ديلان، المغني وكاتب الكلمات الأميركي، جائزة العام 2016. لا تخفي سارة قربها من هذه الإشاعات، فقد عبرت عن قلقها بعدما احتجب ديلان في البداية ولم يجب على دعوة الأكاديمية، لكنها تقول: "عرفت أنه سيتواصل معنا، وهذا ما قام به فعلاً".


تضيف دنيوس (55 سنة) في تصريح، أن هدفها هو احترام "وصية ألفريد نوبل التي تقول إن جائزة نوبل للآداب يجب أن تمنح لمؤلف أنتج عملاً أدبياً بروح مثالية" وتضيف أن على المرشح أن يكون قد "أتم عملاً مستجداً، على مستوى الشكل و/أو المضمون".


هذا وتَعزز الحضور النسائي داخل الأكاديمية بالتحاق الروائية السويدية سارة ستردستبرغ (45 سنة)، مما يقوي المناصفة داخل أعتق جائزة أدبية عالمية. تزيد دنيوس قائلة: "في الشأن الأدبي، يميل قلبي دائما إلى المهمشين في العالم وفي الأدب. قد تكون العمل المرشح في نزاع مع الجميع، ويتكلم لغة أجنبية، لغة غريبة".


ولدت سارة دنيوس العام 1962 في تابي، ضاحية ستوكهولم السويدية. تخرجت في جامعة نوتنغهام البريطانية وتشتغل ناقدة أدبية وأستاذة لعلم الجمال بجامعة سوديرتورن. اشتغلت على عدد من المؤلفين الغربيين منهم بالزاك وستاندال وفلوبير ومارسيل بروست وجيم جويس. في العام 2013، التحقت دنيوس بأكاديمية نوبل لتصبح أول امرأة تعين سكرتيرة دائمة خلفاً للمؤرخ بيتر إنجلوند.



 
 

تأسيس فرع النقابة بإقليم خريبكة

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

الأحد, 01 تشرين1/أكتوير 2017 18:28

النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية

المكتب الوطني - بلاغ

فنانو إقليم خريبكة يعززون صفوف النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية


طبقا لمقتضيات القانون الأساسي للنقابة انعقد يوم الجمعة 29 شتنبر2017 بالمركب الاجتماعي التربوي الفتح بخريبكة، الجمع العام الـتأسيسي للفرع الإقليمي للنقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية، حضره عن المكتب الوطني للنقابة السيد مسعود بوحسين رئيس النقابة، وأعضاء المكتب الوطني السادة: محمد الأزهر، ميلود الحبشي وعبد الواحد موادين.


وبعد ان قدم أعضاء المكتب الوطني العديد من الشروحات المرتبطة بعمل النقابة ومشاريعها المستقبلية، تدارس الجمع العديد من القضايا المتعلقة بالممارسة الفنية وطنيا وإقليميا، والآمال المعقودة على الفرع الجديد من اجل تأطير المهنيين بالإقليم.


وقد أسفر الجمع عن انتخاب مكتب إقليمي للفرع يتكون من:

الرئيس : حسن اكرديس

نائب الرئيس : أمين العفوي

الكاتب العام : الحسين ميسخون

أمين المال : نور الدين العاشري

نائب أمين المال : أحمد لوديلي

المستشار 1 : علال الهمداني

المستشار 2 : فاطنة تبروري


 
 

الصفحة 7 من 32

للإتصال بنا Nous contacter

Espace Tafoukt - Création

Adresse:
B.P 16113 Casablanca Principale - Royaume du Maroc
E-mail: bouichou@gmail.com theatretafukt@gmail.com
Télé: (+212) 669 279 582
GSM: (+212) 654 439 945
GSM: (+212)
667 313 882

Siège Social: Complexe éducatif Hassan II pour la jeunes Casablanca - Maroc

تابعنا على الفايسبوك facebook

المهرجان الدولي للمسرح الأمازيغي

المهرجان الدولي للفيلم الأمازيغي

جميع حقوق المجلة محفوظة لـمؤسسة تافوكت للإنتاج وفضاء تافوكت للإبداع © 2018
Joomla! برنامج "حر مفتوح المصدر" تم طرحه بموجب ترخيص GNU/GPL.