Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
  • آخر الأخبار
مختارات - كتابات - مواضيع: اتجاهات نقدية معاصرة - الإثنين, 22 نيسان/أبريل 2019 09:40
مواعيد فنية - ثقافية: ندى الحاج ببيت الشعر في المغرب - الجمعة, 19 نيسان/أبريل 2019 11:09
متابعات - تغطيات صحفية: فيلمان مغربيان يتنافسان بمهرجان كان - الخميس, 18 نيسان/أبريل 2019 19:06
بحوث - مقالات - دراسات: الأمازيغية والاستعمار الفرنسي (ج 2) - الخميس, 18 نيسان/أبريل 2019 11:25
بحوث - مقالات - دراسات: الأمازيغية والاستعمار الفرنسي (ج 1) - الثلاثاء, 16 نيسان/أبريل 2019 19:57
مهرجانات - ملتقيات - مناسبات: نتائج مهرجان إسني ن ورغ - الأربعاء, 10 نيسان/أبريل 2019 19:55
بحوث - مقالات - دراسات: من هو العربي ومن هو الأمازيغي بالمغرب؟ - الإثنين, 15 نيسان/أبريل 2019 11:10
أخبار - منوعات - إصدارات : تدوين الثقافة الأمازيغية الشفهية - الخميس, 11 نيسان/أبريل 2019 19:14
متابعات - تغطيات صحفية: Ouverture du Talguit’art - الخميس, 11 نيسان/أبريل 2019 19:00
مسرح - الفنون الدرامية: تعايش عمل يسائل المشترك الإنساني - الثلاثاء, 09 نيسان/أبريل 2019 18:50
Blue Grey Red
سينما - تلفزيون - سمعي بصري

التغماوي شرير الفيلم الأمريكي "إكس مان"

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

الجمعة, 28 تموز/يوليو 2017 11:51

التغماوي شرير الفيلم الأمريكي "إكس مان"

 

بعد مشاركته في الفيلم الأمريكي "ووندر وومن"، يخوض الممثل المغربي سعيد التغماوي تجربة جديدة في السينما الأمريكية، من خلال المشاركة في النسخة الجديدة من فيلم "إكس مان".

وأفادت مصادر صحفية بأن التغماوي سيجسد دور البطل الشرير "مال فاروك ألياس"، الملقب بملك الظل، في سفر عبر الزمن إلى الماضي لمحاولة تغيير حدث مهم من الممكن أن يؤثر على مستقبل الجنس البشري.

وبدأ الممثل والسيناريست المقيم بالولايات المتحدة الأمريكية مسيرته الفنية في التسعينات من القرن الماضي، خلال بروزه في فيلم "الكراهية" للمخرج مارتيو كاسوفيز، الذي نال السعفة الذهبية لمهرجان "كان"، وبأدائه لمجموعة من الأدوار العالمية كدور الملازم سعيد في فيلم ثلاثة ملوك، وشخصية عمر في فيلم خائن.

وفتح فيلم "الكراهية" للفنان ذي الأصول الأمازيغية الأبواب لمسيرة نجومية ناجحة، عندما لعب البطولة في "مراكش إكسبريس" مع نجمة "تايتنك" كيت وينسلي، ثم "هيدالغو" رفقة عمر الشريف، كما مثل في المسلسل الأمريكي "لوست"، وفيلم "ووندر وومن".

 

ولد سعيد التغماوي في بلدة ضواحي سين سان دوني، وسط عائلة كبيرة مكونة من 8 أطفال، خمسة ذكور وثلاث إناث. كان أبواه مهاجرين من أصول أمازيغية من مدينة الصويرة. غادر سعيد الدراسة في سن مبكرة ليصبح ملاكما، وقد نجح في تحقيق المركز الثاني في وزنه على صعيد فرنسا.

ونالت النسخة السابقة من الفيلم الأمريكي "إكس مان"، التي عرفت مشاركة كل من هيو جاكمان، وجيمس مكافوي، ومايكل فاسبندر، وجينفير لورنس، وهالي بيري، وآنا باكوين، وإلين بيج، ونيكولاس هولت، وشون أشمور، وبيتر دنكليج، وباتريك ستيوارت، وإيان ماكيلين، (نالت) استحسانا كبيرا من طرف الجمهور، وإشادة من طرف النقاد.


 

Ouarzazate: Pictures Show

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

الأربعاء, 26 تموز/يوليو 2017 18:58

Pictures Show Abandoned Moroccan Film Sets Once Home to Hollywood Productions

The film set was heavily featured in the TV series Game Of Thrones

The Moroccan region of Ouarzazate has for long been home to many major film and TV productions in the world such as “Lawrence of Arabia”, “Gladiator”, “The Mummy” and “Game of Thrones.”


1- Laurence Of Arabia was one of the first movies to be filmed there
2- The studio was also used as the backdrop for many of the street scenes in Gladiator


Yet, sadly enough, the places where these works were shot lacked glamour because of the poverty of the local population.

Despite being a favorite filming location by many worldwide renowned filmmakers, mega film productions poured into the region but not the money that would guarantee a sustainable development in it.


1- Atlas Studios was used in countless hit films and TV shows after opening in 1983 in Ouarzazete, Morocco
2- Plenty of fake blood has been spilled in the temples and training grounds of this now abandoned movie set


A good number of the local population are in a state of continuous waiting of movies and documentaries to be filmed in the region, hoping to be cast as extras and earn some money to cope with the hardship of life.

Added to that, a sense of decay is now deeply felt just where the shooting of memorable films and very successful TV productions took place.

Abandoned film sets, that were once a highly attractive film location, stand witnesses to the sad story of this place.


Photographer Bob Thissen, 31, spent a day photographing the faded glamour of the site known as ‘Hollywood in the Desert’ earlier this month
Bob, from Heerlen in the Netherlands, said: ‘It was cool to find such a big movie set abandoned and left alone in the desert’


In an article by the British news website “
The Sun,” pictures taken by a Dutch photographer show one of the sets deserted and in a state of ruin.

“It looked like there had been multiple shoots, because the sets were slightly different compared to the old pictures I had found – and an extra wall had been built, said Bob Thissen, the photographer of the pictures of the abandoned set adding that, “it clearly hadn’t been used for a long time, as part of the set had already collapsed and another part was close to collapsing.”

1- Several miles off-road into the desert, Bob discovered the ‘forgotten sets’ that had been abandoned
2- The scenery was perfect for many of the scenes starring Khaleesi ‘Queen Of Dragons’


Thissen went on to say that, “most movie sets are located near the active studios and can be visited legally, but some are remote, abandoned and decayed.”

A few kilometers away, the Dutch photographer discovered more abandoned film locations.

1- Bob, who has been an urban explorer, known as urbexing, for over ten years, discovered the sites on Google Earth
2- Pillars are skewed and some tiles are missing, because decay happens fast


While documenting his finds, Thissen said “it was cool to find such a big movie set abandoned and left alone in the desert”.

It would certainly be difficult to assume that Moroccans would see that way.

Many people would find nothing cool about an abandoned film set that could be used to generate some money for the local population, not matter how little it seems.


1- Most movie sets are located near the active studios and can be visited legally, but some are remote, abandoned and decayed
2- Decay happens quicker than it usually would because the facades are made as cheaply as possible
 
 

Tiger Zinda Hai in Morocco

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

الأحد, 23 تموز/يوليو 2017 11:33

Bollywood Sweethearts Salman Khan and Katrina Kaif Shooting Film in Morocco


Bollywood enthusiasts are keeping an eye on the Dabangg star Salman Khan and co-actress Katrina Kaif, who currently shooting their upcoming movie ‘Tiger Zinda Hai’ in Morocco.

The Bollywood spy-drama, to be released this December, is being shot in Morocco at a speedy pace.

After stealing hearts at the IIFA 2017 awards in New York, Khan headed directly to Morocco, according to Tiger Zinda Hai director Ali Abbas, who shared an Instagram picture showing Khan taking horse riding lessons.

According to DNA India, the now-skilled horse rider Khan is training on equally famous horses. “These trained stallions were part of Troy, The Mummy and Steven Spielberg’s War Horse. Action in Tiger Zinda Hai will be overlooked by leading Hollywood technicians, led by Tom Struthers, the action co-ordinator of movies like The Dark Knight.”

The director also promised his fans that he is going “to raise the bar for action for Khan with this film,” according to Indian Express.

#SalmanKhan today at #Morroco for #TigerZindaHai Shoot

Tiger Zinda Hai is a critical point in Khan’s career, since his latest film, ‘Tubelight’, didn’t do well at the box office.

The actor’s fans are particularly excited for this latestadrenaline-pumper, as it brings Khan together with Kaif for the first time on screen in five years. Their latest work together was ‘Ek Tha Tiger’, the first film of the ‘Tiger’ film series.

“So far, we have captured some great action and stunt sequences with Salman and Katrina,” said the film’s director. “Now, we will shoot high-octane sequences with both of them. And we look forward to some serious excitement on sets.”

 
 

أفضل أدوار الممثلة إليزابيث تايلور

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

السبت, 22 تموز/يوليو 2017 18:21

أفضل أدوار الممثلة إليزابيث تايلور

بقلم مهند الجندي

ستبقى إليزابيث تايلور في الأذهان لعينيها البنفسجيتين، وأزواجها الكثر، وأعمالها الخيرية والكثير الكثير.. لكن دعونا لا ننسى أفلامها، فقد نالت الممثلة جائزتي أوسكار عن فيلمي Butterfield 8 و Who’s Afraid of Virginia Woolf، وظهرت بعمر التاسعة في فيلمها الأول There’s One Born Every Minute.

إليكم قائمة بخمسة من أفضل أداءاتها التمثيلية

1944 – National Velvet

تؤدي الممثلة دور فتاة لم تصل سن المراهقة اسمها فيلفيت براون، مهووسة بالأحصنة، وهي التي أصبحت أول امرأة تشارك في السباق الوطني (سباق خيول بريطاني في كافة أرجاء الدولة).

تايلور الشابة كانت أشبه بأحد معجبات جاستن بيبر، تحبس الأنفاس إلى حد الإغماء، وبريئة إلى حد الشجاعة، ومصممة رغم قلة ثقة مدربها بها (ميكي روني).

A Place in the Sun – 1951

قابلت تايلور الممثل مونتغمري كليفت الذي بات لاحقاً أحد أصدقائها المقربين، حيث لعبت في الفيلم دور فتاة راقية تدخل حياة الشاب قليل الأجر. كما شاركت بطولة الفيلم الممثلة شيلي وينترز بدور المرأة التي ترفض التخلي عن كليفت، وتجبره على القيام باختيار فظيع.

تايلور وكليفت يظهران كثنائي مذهل في الفيلم، لكن المبهر أكثر هي الطريقة التي تبرز بها تايلور أمام كليفت.

Giant – 1956

في أحد أدوارها الأقل تقديراً، لعبت تايلور دور ليزلي بينديكت، إمرأة شرقية من أصل ارستقراطي تتحول إلى ربة أسرة ترعى الماشية في تكساس حين تتزوج من روك هادسون. و شاركها الممثل جيمس دين البطولة بدور جيت رنك.

وهو عامل فقير مع الماشية من تكساس أضحى من أصحاب النفط، ولم يكن يقتنع أبداً أن هادسون استحق الثروة التي يملكها أو زواجه من تايلور. تبدأ تايلور الفيلم كفتاة بريئة و تنهيه كجدة.

Cat on a Hot Tin Roof – 1958

استمرت تايلور موجتها بالظهور مع أوسم ممثلي هوليود حين شاركت الممثل بول نيومان في بطولة اقتباس مسرحية تينيسي ويليامز. ظهرت تايلور بأفضل حالاتها الساخرة بدور ماغي (الهرة)، وهي امرأة لا يمكنها فهم سبب عدم رغبة زوجها بها.

ورغم التخفيف من حدة قصة ويليامز في هذا الاقتباس الهوليودي، إلا أن تايلور قدمت هذا الدور المهم بطريقة ممتعة.

Who’s Afraid of Virginia Woolf – 1966

نالت تايلور جائزة أوسكار عن دورها أمام زوجها آنذاك الممثل ريتشارد بيرتون، في اقتباس عن مسرحية إدوارد ألبي. أدى الممثلان دوري مارثا وجورج، زوجين يتحولان إلى ضحايا للعبتهم الوحشية حين يدعوان زوجين آخرين (ساندي دينيس و جورج سيغال) إلى العشاء.

لم يعرف هذا الثنائي – تايلور و بيرتون – تفاهما بهذا الذكاء والخطورة في أي فيلم آخر جمعهما أبداً.

 
 

أكثر 10 أفلام تنبأت بالمستقبل

PDF | طباعة | أرسل إلى صديق

الثلاثاء, 18 تموز/يوليو 2017 10:55

أكثر 10 أفلام تنبأت بالمستقبل



بقلم مهند الجندي

عالم السينما مليء بالكثير من الأفلام التي فشلت بتوقع المستقبل ( لم نصل إلى كوكب المشتري عام 2010، والاتحاد السوفييتي كان قد انهار )، لكن الكثير من الأفلام الأخرى نجحت بتنبؤ ما سيحدث في المستقبل.

تلك الأفلام، ليست مثل نوستراداموس طبعاً، توقعت التكنولوجيا والجرائم وحتى الأشياء التي ستشهد رواجاً كبيراً في المستقبل.

1-  The Truman Show

صحيح، برامج الواقع الحقيقية تبدأ عادةً عند موافقة الشخص الذي يتمحور حوله البرنامج، لكن فيلم The Truman Show توقع أن برامج الواقع ستشهد انتشاراً كبيراً في السنوات القليلة المقبلة.

كان ذلك عام 1998، عندما كان عدد تلك البرامج يُعد على الأصابع، أما الآن بات التلفزيون يعج بالكثير منها: Keeping Up With The Kardashians و Mob Wivesوالأسوأ منهم كلهم Jersey Shore.

عام 1998، كانت فكرة صنع برنامج عن حياة أحد الأشخاص غريبة بحد ذاتها، فما بالك صنع فيلم يتحدث عن هذا الموضوع. اليوم تحول المجتمع إلى مشاهدة مشاهير أغبياء يهينون بعضهم أو أشخاص شهوانيين يلكمون بعضهم أو زوجات مجرمات يغيظون بعضهن.

2- Blade Runner

كلا ليس لدينا سيارات طائرة ( ليس على النطاق الواسع على الأقل ) أو عبيد آليين، لكن شيء واحد أكيد: أجهزة الـ  iPhoneالخاصة بنا تنتهي مدة صلاحيتها بعد حوالي سنة إلى 3 سنوات.

الآليون في فيلم Blade Runner تنتهي صلاحيتهم بعد 4 سنوات. سواء الآن أو في الفيلم الذي عُرض عام 1982، التكنولوجيا التي نعيش معها ستنتهي، فنعود بكل بساطة لصنع المزيد والمزيد من التكنولوجيا. هذه الغلطة قمنا بها مرات ومرات عبر التاريخ، دون الحصول على نتيجة مرضية، لكن ربما جاذبية أجهزة الـ iPhone والـ iPad ستضمن نجاح هذه الدائرة التكنولوجية.

3- 2001  A Space Odyssey

كثيراً ما يتزامن فيلم 2001 مع مواضيع الإرهاب أكثر من حديثه عن العصر الفضائي، لكن أمراً واحداً تحقق فعلاً: الآليون، مثل هال، قتلوا البشر. الطائرات من دون طيار عادة ما تكون مهمتها قتل الإرهابيين لتوفير حياة الجنود الذين قد يقتلوا خلال تنفيذ مثل تلك المهمات.

إذا كنت تسأل لماذا لم يقتلوا أسامة بن لادن بطائرة من دون طيار، فالسبب أنها قد تنبه المدنيين الباكستانيين بأن جيرانهم باتوا يقتلون فجأة باستخدام قنبلة. والأكيد طبعاً أنهم انتبهوا عندما قام الجنود الامريكان بقتل جارهم الشرير.

4- Videodrome

4 ملايين فيديو يتم رفعها كل 5 ثوانٍ على اليوتيوب. فهل تشك للحظة بأن واحد من هذه الفيديوهات على الأقل يعرض أشخاصاً يهاجمون أو يعذبون أو يقتلون بعضهم؟

ومع أن ذلك لا يُعرض على التلفزيون كما يحدث في فيلم Videodrome، لكن فكّر أنه أثناء قراءتك لهذه السطور، هناك مختل أخرق يقوم بقتل أحد ما وهو يصور أحداث الجرمية، هذه الفيديوهات التي تعرض القتل أو حتى التعذيب الحقيقي قد تذكر محبي الأفلام القدامى بفيلم آخر أقدم من هذا وهو بعنوان Peeping Tom.

5- A Clockwork Orange

عصبة آليكس التي تقوم بشلّ كتابٍ وقتل امرأةٍ بتمثال واغتصاب الناس وهم يغنون Singing In The Rain. وبالنسبة لمقطع لودوفيكو في الفيلم، ثمة طرق عديدة لتحييد مشاعر القتل في نفسية المجرمين.

ومع أن المحتجين ليسوا بنفس عنف the Droogs (عصابة آليكس)، لكن تفكر بما قد يحدث في السنوات القليلة القادمة، في حال انحدار الاقتصاد الانجليزي أكثر، وشاع قيامهم بعدد أكبر من الاحتجاجات. وقتها قد يكون هناك عصابات عنيفة في إنجلترا مثل التي صوّرها كيوبريك وبورغيس.

6- Children Of Men

أعترف أن وضع الولادة في العالم ليس ملحاً كما يصوره الفيلم، لكن معدلات الولادة في انخفاض مستمر، خاصة في أوروبا. فمثلاً في إيطاليا، معدلات الخصوبة وصل إلى 1.40، وهذه الأرقام في انخفاض مستمر.

في سنغافورا 0.75. ليس هناك دليل بأن هذه المعدلات ستتضاءل أكثر، لكن من شبه المستحيل علينا أن نحل المشكلة بينما يقلق الكثير منا على الزيادة السكانية. مشكلة القلة السكانية هي في الواقع أكثر أهمية.

7- RoboCop

كلا لا يوجد رجال شرطة آليين ( حتى الآن )، لكن الأشخاص الذي فقدوا أحد أطرافهم يتم عادةً إعادة بنائهم بواسطة أطراف معدنية، مع هذا لم يتم حتى الآن إعادة بناء أي شخص بالكامل بواسطة الروبوتات.

إنها فكرة مثيرة للاهتمام بالفعل أن يتم إعادة بناء رجل بالكامل. ربما في نقطة معينة في المستقبل، وعندها يتحقق توقع الفيلم.

8- Forbidden Planet

الأمر الذي توقعه فيلم الخيال العلمي الكلاسيكي الناجح هذا أنه في وقت معين في المستقبل، سيملك البشر أجهزة اتصال صغيرة ومحمولة يمكن لهم أخذها أينما ذهبوا.

من الواضح جداً أنها توقع تحقق فعلاً، لكن طبعاً ليس لدينا رفيق آلي مثل “روبي”. في الواقع قد يكون هناك نسخة حقيقية من روبي في اليابان، رجل آلي يتم استخدامه كمدبر للمنزل أو جليس للأطفال أو حتى صديق.

9- Minority Report

على الرغم أنه لم يتحقق من الفيلم الشيء الكثير، فقط شيء واحد: أتذكر مشهد المول؟ الإعلانات كانت موجهه إلى الشخصية الرئيسية.

الكمبيوترات عادة ما تحتفظ بأبحاثك، وتجد إعلاناتٍ تعتقد أنك ستحبها. على سبيل المثال، إذا كتبت Yankees vs. Mets، ستجد لاحقاً إعلاناً عن تذاكر المباراة. هل تبحث كثيراً عن الكتب؟ الجواب موقع Barnes & Noble. هل تبحث كثيراً عن الأفلام؟ تذاكر لعرض أول لأي فيلم.

10- Eternal Sunshine Of The Spotless Mind

سبب احتلال هذا الفيلم المركز الأول هو إنه من المذهل كيف يمكن للذكريات ان تُمحى، في الفيلم الذي عُرض عام 2004، يقرر شخصان أن يمحو الذكريات التي تجمعهما ببعضهما.

تبدأ الفتاة بذلك أولاً، من ثم الشاب، يقوم بدوره جيم كاري، يقرر أن ينتقم ويمحو ذكرياته عنها كذلك. بيد أنه أثناء عملية المسح، يحاول بائساً أن يحافظ على ذكرياته بها. في الحياة الواقعية.

وجد علماء ألمان طريقة للتخلص من الذكريات الأليمة عند الأشخاص الذي يعانون منها. مع ذلك ثمة اختلاف بين الفيلم والحياة هو أن العملية لا تحدث عند انفصال الأزواج، بل عند وجود ذكريات مؤلمة عن الموت أو السلب أو حتى الاغتصاب.

 
 

الصفحة 10 من 27

للإتصال بنا Nous contacter

Espace Tafoukt - Création

Adresse:
B.P 16113 Casablanca Principale - Royaume du Maroc
E-mail: bouichou@gmail.com 
theatretafukt@gmail.com

GSM: (+212) 669 279 582
GSM: (+212) 654 439 945
GSM: (+212)
667 313 882

Siège Social: Complexe éducatif Hassan II pour la jeunes Casablanca - Maroc

تابعنا على الفايسبوك facebook

المهرجان الدولي للمسرح الأمازيغي

المهرجان الدولي للفيلم الأمازيغي

جميع حقوق المجلة محفوظة لـمؤسسة تافوكت للإنتاج وفضاء تافوكت للإبداع © 2018
Joomla! برنامج "حر مفتوح المصدر" تم طرحه بموجب ترخيص GNU/GPL.