Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
  • آخر الأخبار
مختارات - كتابات - مواضيع: اتجاهات نقدية معاصرة - الإثنين, 22 نيسان/أبريل 2019 09:40
مواعيد فنية - ثقافية: ندى الحاج ببيت الشعر في المغرب - الجمعة, 19 نيسان/أبريل 2019 11:09
متابعات - تغطيات صحفية: فيلمان مغربيان يتنافسان بمهرجان كان - الخميس, 18 نيسان/أبريل 2019 19:06
بحوث - مقالات - دراسات: الأمازيغية والاستعمار الفرنسي (ج 2) - الخميس, 18 نيسان/أبريل 2019 11:25
بحوث - مقالات - دراسات: الأمازيغية والاستعمار الفرنسي (ج 1) - الثلاثاء, 16 نيسان/أبريل 2019 19:57
مهرجانات - ملتقيات - مناسبات: نتائج مهرجان إسني ن ورغ - الأربعاء, 10 نيسان/أبريل 2019 19:55
بحوث - مقالات - دراسات: من هو العربي ومن هو الأمازيغي بالمغرب؟ - الإثنين, 15 نيسان/أبريل 2019 11:10
أخبار - منوعات - إصدارات : تدوين الثقافة الأمازيغية الشفهية - الخميس, 11 نيسان/أبريل 2019 19:14
متابعات - تغطيات صحفية: Ouverture du Talguit’art - الخميس, 11 نيسان/أبريل 2019 19:00
مسرح - الفنون الدرامية: تعايش عمل يسائل المشترك الإنساني - الثلاثاء, 09 نيسان/أبريل 2019 18:50
Blue Grey Red
أخبار - منوعات - إصدارات

“أم الصغير” واحة أمازيغية في مصر

الإثنين, 11 آذار/مارس 2019 11:19

“أم الصغير” واحة أمازيغية في قلب الصحراء المصرية

عن صحيفة روز اليوسف

«أم الجارة» أو القارة، أصغر واحة في قلب الصحراء الغربية المصرية، جنوب طريق مطروح سيوة على بعد 300 كم من المدينة يطلق عليها الأهالي «أم الصغير».

تعتبر علامة الوصول إلى واحة الجارة هي انقطاع شبكة المحمول فتشعر بعدها بالانعزال التام عن العالم الخارجي. في الجارة لا ينطق أحد بالعربية ولكن يتحدثون الأمازيغية بطلاقة فهي لغة الآباء والأجداد، ترى البشاشة على الوجوه التي ترحب بزوار الواحة، والبشرة السمراء أهم ما يميز السكان.

دقائق وتفرش المضيفة ويأتي شاب صغير بسجل التشريفات الذي يعد تأريخا للواحة، ليكتب الزائر فيه كلمة، ثم توضع مائدة الطعام.

تعداد سكان واحة الجارة أو «قارة أم الصغير» 512 نسمة، 235 ذكرا و277 أنثى يضمهم 99 منزلا على مساحة 125 كم، كما أن سيدات واحة الجارة متعلمات ويسعين لاستكمال دراستهن حتى المستوى الجامعى ليعود بالنفع على مجتمعهن.

أهل «الجارة» يتعاملون بالمقايضة ولا يوجد بينهم من يتحصل على راتب، بل يعيشون ويعملون على الزراعة فكانوا يقايضون على محاصيلهم من البلح والزيتون بمنتجات تموينية من سيوة أو مرسى مطروح.

«عين كيفار» بشرق الواحة من أشهر العيون الطبيعية من المياه الجوفية الساخنة التي تعالج العديد من الأمراض ومنها أمراض العظام أهم ما يميز الواحة، وحتى الآن لم تستغل تلك المياه في ري مساحات كبيرة من الزراعات والنخيل.

شاعر الواحة الحاج عبدالرحمن مشرى 65 عاما يتحدث العربية والأمازيغية بطلاقة ويرحب بضيوف الصحراء الغربية بأبياته الشعرية: «مرحبا.. مرحبا برجال الفداء والشرف والتضحية مرحبا.. مرحبا بالجيش في وسط الجارية مرحبا.. ».. المزارع منصور حمزة صاحب الـ60 عاما أوضح أن أهالي الواحة ينتظرون زيارة محافظ مطروح السنوية لأنها شيء اعتادوه من قبل المحافظين السابقين، إذ تقوم المحافظة بإمدادهم بالمواد الغذائية قبل شهر رمضان.


 

فتح أبواب موقع ليكسوس الأثري

الجمعة, 01 آذار/مارس 2019 19:31

فتح أبواب موقع ليكسوس الأثري بالعرائش للعموم


قام وزير الثقافة والاتصال، السيد محمد الأعرج، رفقة والي جهة طنجة – تطوان- الحسيمة، محمد مهيدية، يوم السبت 23 فبراير 2019، بزيارة للموقع الأثري ليكسوس بإقليم العرائش، وذلك من أجل تفقد تقدم الأشغال بالموقع، وكذا عملية التشوير به، اعتبارا لأهميته التاريخية وقيمته المجالية الاستثنائية.

و تندرج هذه الزيارة حسب موقع وزارة الثقافة، في إطار إستراتيجية وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة- الرامية إلى حماية وتثمين التراث الوطني والتعريف به، وضمان صيانة المواقع التاريخية الأثرية بمختلف مناطق المملكة، حيث قامت الوزارة، في هذا الصدد، بمجموعة من التدخلات بموقع ليكسوس الأثري، الذي يعد أقدم حاضرة بالمغرب ومن أقدم المدن على صعيد غرب البحر الأبيض المتوسط.

ولهذا الغرض، قامت الوزارة بتسييج الموقع وإحداث مركز للتعريف بتراثه، بميزانية ناهزت 10 ملايين درهم، كما تم، في إطار برنامج شراكة مع السفارة الإيطالية ووكالة التنمية AICS وجامعة سيينا الإيطالية، تجهيز مخازن للقى الأثرية وقاعة محاضرات وفضاء استقبال وكذا تحسين وتهيئة مسالك الزيارة به وتثمين مكوناته بما مجموعه 1.800.000 درهم.

هذا، وسيتم فتح الموقع، بحلة جديدة، في إطار فعاليات شهر التراث خلال السنة الجارية، وذلك ابتداء من 18 من شهر أبريل المقبل.

وضم الوفد المرافق للسيدين الوزير والوالي كلا من مدير التراث الثقافي و محافظ موقع ليكسوس الأثري ومندوب وزارة الثقافة والاتصال بالعرائش و أساتذة باحثين من المعهد الوطني لعلوم الآثار و التراث و فريق عمل من أطر مديرية التراث الثقافي.

 
 

المسرح الأمازيغي بجامعة وهران

تاريخ آخر تحديث: الجمعة, 15 آذار/مارس 2019 12:05 الجمعة, 15 شباط/فبراير 2019 11:57

استحداث فرقة بحث حول المسرح الأمازيغي بجامعة وهران


أعلن مدير مختبر أرشفة المسرح الجزائري التابع لجامعة وهران 1 “أحمد بن بلة” عزوز بن عمر عن استحداث فرقة بحث تعنى بالمسرح الجزائري، تهتم بدراسة وأرشفة المسرح الأمازيغي، وذلك في إطار تحديث وإعادة هيكلة المختبر الذي يسعى إلى الإلمام بجميع عناصر المسرح الجزائري.

وأوردت وكالة الأنباء الجزائرية عن السيد المدير عزوز بن عمر أن المختبر يطمح من خلال إنشاء هذه الفرقة إلى مواكبة الحركية المسرحية الوطنية لاسيما في ظل وجود مهرجانات مسرحية وطنية ومغاربية خاصة بالمسرح الأمازيغي، مشيرا إلى أن هذه المبادرة تأتي أيضا “في سياق انفتاح الجامعة والبحث العلمي على المجتمع، و كمساهمة تضاف إلى جهود الدولة في ترقية اللغة والثقافة الأمازيغية”.

وذكر ذات المتحدث أن “النشاط المسرحي الملحوظ باللغة الأمازيغية شكل بالنسبة لنا حافزا لاستحداث هذه الفرقة التي ستركز جهودها لدراسة وأرشفة المسرح الأمازيغي بشتى مكوناته اللغوية والثقافية”، مضيفا أن باحثين مختصين في المسرح الأمازيغي، قد انضموا إلى الفرقة من شتى ربوع الوطن على غرار تمنراست وغرداية و باتنة و تيزي وزو و ولايات أخرى”.

وفي السياق ذاته، أفاد مدير المختبر أن الباحثون سيعتمدون في هذا الإطار على جمع الأرشيف المكتوب و المسموع و المرئي الخاص بالمسرح الأمازيغي لدى الكتاب والفنانين والمسرحيين من خلال مناهج علمية للأرشفة.

وبلور المختبر الذي يضم أربع فرق للبحث العلمي في مجال المسرح الجزائري مؤخرا مشروع إعداد قاعدة بيانات وطنية والكترونية لأرشيف المسرح الجزائري والذي يتواجد قيد الدراسة قبل اعتماده من قبل المديرية العامة للبحث العلمي و التطوير التكنولوجي.

من جهة ثانية، يعتزم المختبر هذا العام إصدار أول عدد إلكتروني لمجلته التي يرأسها المسرحي سمير بوعناني، والذي يصادف العدد العاشر منذ إطلاق هذه المجلة نصف سنوية.

 
 

مسرحية لمناجل بمدينة حد كورت

السبت, 09 شباط/فبراير 2019 12:01

مسرحية لمناجل بمدينة حد كورت


احتضن المركب  الاجتماعي بمدينة حد كورت الأربعاء الماضي 06 فبراير 2019 العرض ما قبل الأول لمسرحية - لمناجل - لفرقة الشموع البيضاء وهي من تأليف وإخراج محمد المنور وتشخيص المنور محمد و وئام وهبي.

لمناجل حسب بلاغ توصلت به مجلة تافوكت للفنون والإبداع مسرحية درامية موصولة بوعي اجتماعي. وقراءة ناضجة وعميقة للمحيط الاجتماعي سعيا للكشف عن اختلالاته و أعطابه. إنها رحلة مسرحية بأسلوب فني يسخر بجرأة من الأعطاب التي مست منظومة القيم.

ويمتلك الفنان المسرحي محمد المنور رصيدا فنيا غنيا وقدرة على فعل الاختراق فنيا  ما يحدث رجة عند المتلقي حول المسكوت عنه والثابت والمتحول. وقد سبق وقدم العديد من الأعمال المسرحية المونودرامية وغيرها.

ومن المنتظر أن يتم تقديم عرض - لمناجل - في العديد من المدن المغربية حسب برنامج سيتم الإعلان عنه في حينه


البطاقة التقنية

الإعلام: عبد القادر ميكيات

الإنارة والموسيقى: ياسين الحفيان

السنوغرافيا: سارة ظفر الله

المحافظة العامة: جواد المنور

إدارة الخشبة: سناء قدي

الإدارة الفنية والعلاقات العامة: طارق الكناش

التواصل: آية العلوي

الماكياج: غزلان ازندور

إدارة الإنتاج: آية المنور


 
 

"كلاي" للروائي أحمد الكبيري

الخميس, 24 كانون2/يناير 2019 13:47

"كلاي" المغربي للروائي أحمد الكبيري


تقديم جمال الموساوي


تأتي رواية "كلاي" بعد ثلاثية روائية: مصابيح مطفأة، مقابر مشتعلة، أرصفة دافئة.
في هذه الثلاثية تعرف القراء على أحمد الكبيري روائيا، بأسلوب ولغة خاصين، ولكن أيضا ثابتين. بمعنى أنه يكتب رواية عن الناس وقريبة منهم. رواية تنبش أكثر في تلك الحياة التي على الهامش. تلك الحياة التي تحجبها حياة أخرى، هي حياة الواجهة، والوجاهة !
في رواية "كلاي"، يتخلص الكبيري من أسر ثلاثيته ويعود بعد ست سنوات، محافظا على أسلوبه ولغته. الأسلوب القائم على الحكايات التي يتناسل بعضها من بعض، حيث تفضي كل حكاية إلى أخرى لتصب في الحكاية الكبرى التي تمثل حياة وشخصية "كلاي"، ومحافظا أيضا بحرص على لغته القريبة من أولئك الذين كتب عنهم.
بالمقابل، يحفر الكبيري، في هذه الرواية، أكثر في الجراحات الموجعة للمجتمع. جراحات فئات منه على وجه التحديد. الفئات التي ليس لها أحد، أو التي يتحدث عنها فقط الانتهازيون لأغراض مختلفة، ومنها الأطفال والنساء وعموم المسحوقين.
في "كلاي" يصر الروائي على إدخال القارئ إلى العوالم النفسية لشخصياته، ويطالبه بفهم سلوكاتها وتحولاتها في ضوء ذلك، وفي ضوء تفاعلها مع معطيات البيئة الاجتماعية التي تعيش فيها.
"كلاي" مثلا، كان من الممكن أن يكون شخصا آخر، غير الذي انتهى إليه في الرواية. أي مجرما محكوما بالإعدام على خلفية اغتصاب وقتل طفلة في الرابعة من عمرها. ذلك أن "كلاي"، كما تقدمه الرواية، طفل مغربيّ، ألمانيّ المنشأ، وجد نفسه فجأة مجتثا من بيئته الأولى ليحط الرحال في مدينة مغربية صغيرة على الهامش، بسبب قرار الأم بالعودة إلى المغرب بعد الوفاة المأساوية لزوجها.
لقد كان لهذا الحدث، أي العودة، الأثر الأكبر في تشكيل "كلاي"، وتحويله من بطل عالمي محتمل في الملاكمة إلى أخطر مجرم عرفته تلك المدينة المغربية الصغيرة على الهامش.
إنها صدمة التخلف، المقابلة لصدمة الحداثة أو الحضارة.
كان ذلك واضحا، ولم يفت الروائي من التأكيد عليه بالإشارة في الصفحة 36 إلى ثورة كلاي في وجه والدته، حين قال لها "أنت السبب في كل ما نعانيه... أنت يا وجه الشؤم من ترك بلاد الحضارة والرفاهية وأتيت بنا إلى هذا البلد المتخلف... بلاد الذل والحكرة".
هذه الثورة كانت إعلانا عن تعقد العلاقة بين "كلاي" وبيئته الجديدة. فهو لم يتمكن من دخول المدرسة بسبب تجاوز السن (القانونية) عند العودة إلى المغرب، ولم يكن أمامه سوى أبواب كثيرة للمعاناة، كان أولها الاشتغال في ورشة للميكانيك، التي يقدمها الروائي نموذجا لأنواع الاستغلال الذي يتعرض له الأطفال القاصرون، وهم إحدى الفئات الهشة المشار إليه سابقا، تما كما يقدم في أماكن أخرى نماذج لمعاناة المرأة التي تكاد تشتغل على مدار اليوم بينما الرجل يدخن السبسي أو يرتاح.


تعقد العلاقة مع البيئة الجديدة، لم يفتأ يتطور مع تقدم "كلاي" في السن رويدا رويدا، بحيث لم يتخلص من صورة بيئته الألمانية الأصلية، التي لا يتطرق إليها الكبيري بشكل مستفيض، تاركا أمر تخيلها للقارئ، فلا نفتأ نستشعرها في كل حركة يقوم بها بطل روايته.
هناك تفاصيل كثيرة، وحكايات متوالدة، تصور علاقات "كلاي" مع الناس. علاقات تتراوح بين النبذ، والخوف والصداقة، والعجز عن الحب، والشجار، وخرق القانون والأعراف الاجتماعية، والتمرد، وملاحظة النفاق الذي يطبع علاقة الناس ببعضهم أحيانا، وكيف أن ظاهر الناس ليس باطنهم من خلال الإشارة إلى أنواع من الفساد الذي تمارسه فئات معينة. هذه التفاصيل، يقدمها الكبيرى، في إطار متوالية حكائية كما أشرت سابقا، حيث لكل شخصية ولكل علاقة من هذه الشخصيات والعلاقات حكاية خاصة مستقلة، لكنها تساهم في دينامية تطور حياة وشخصية "كلاي".
صعوبة "الاندماج"، غذت الحنين إلى ألمانيا. إلى مرابع الصبا، كما يقال. إلى تلك الصورة التي علقت في الذهن كحلم. وبعد محاولة فاشلة للهجرة بشكل غير شرعي، انتهت بشكل مؤسف بالترحيل إلى المغرب من إيطاليا، يتمكن "كلاي" بمساعدة عمه المقيم بفرنسا من تحقيق حلمه، والخروج آمنا وبجواز سفر وتأشيرة إلى فرنسا أولا، ونحو ألمانيا في ما بعد، وهو ما أحيا من جديد أحلام الطفولة والملاكمة والبطولات، دون أن يتخلص من الغصة التي كبرت في حلقة منذ وقت طويل. يقول في ص 169:
"لو لم يمت أبي وبقيت منذ ذلك الوقت هنا، لكانت حياتي الآن مختلفة".
فعل "ل+كانت"، يشي بأن حياته التي عاشها في المغرب سترافقه، ولن تتغير بالرغم من عودته إلى ألمانيا. ف"كلاي" شخصية صارت مكتملة: سخط على وضعية طالت سنين عددا، وعنف متأصل بسبب ما عاشه مع أقرانه والجانحين في المدينة الصغيرة وأدخله إلى السجن، ثم استمرار الشعور بالنبذ برفض أخته استقباله بعد الوصول إلى "هنا" أي إلى ألمانيا. هذا الفعل الذي وضعه الروائي على لسان بطله يعكس إذن لاوعيه، الذي قد ينجلي في أي لحظة عن مأساة أخرى. وهو ما كان في النهاية، بالدخول إلى السجن والترحيل إلى المغرب في ما بعد، بسبب مغامرة جنسية انتهت بارتكاب عنف.
ختاما، يقدم الكبيرى في روايته "كلاي" التي يحكي البطل تفاصيلها من نهايتها، عائدا أدراج حياته لحظة بلحظة، خليطا مجتمعيا، مليئا في الغالب بالإحباطات المتراكمة، حيث الشخصيات لم تتمكن من عيش حياتها كما يليق وينبغي لأسباب موضوعية وفي واقع مأزوم ومفكك.

 
 

الصفحة 2 من 34

للإتصال بنا Nous contacter

Espace Tafoukt - Création

Adresse:
B.P 16113 Casablanca Principale - Royaume du Maroc
E-mail: bouichou@gmail.com 
theatretafukt@gmail.com

GSM: (+212) 669 279 582
GSM: (+212) 654 439 945
GSM: (+212)
667 313 882

Siège Social: Complexe éducatif Hassan II pour la jeunes Casablanca - Maroc

تابعنا على الفايسبوك facebook

المهرجان الدولي للمسرح الأمازيغي

المهرجان الدولي للفيلم الأمازيغي

جميع حقوق المجلة محفوظة لـمؤسسة تافوكت للإنتاج وفضاء تافوكت للإبداع © 2018
Joomla! برنامج "حر مفتوح المصدر" تم طرحه بموجب ترخيص GNU/GPL.